-->

الاتحاد العربي لكرة القدم يغرم الاتحاد الجزائري 120 الف دولار بسبب دخول الجماهير ومبلغ 50 الف دولار على الجزائري والمغربي بسبب مشاركة اللاعبين في الاشتباكات



الاتحاد العربي لكرة القدم يغرم الاتحاد الجزائري 120 الف دولار بسبب دخول الجماهير ومبلغ 50 الف دولار على الجزائري والمغربي بسبب مشاركة اللاعبين في الاشتباكات


 حيث قرر الاتحاد العربي لكرة القدم إنزال جملة من العقوبات بحق الاتحادين الجزائري والمغربي وذلك على خلفية الأحداث التي رافقت المباراة النهائية لبطولة كأس العرب للناشئين تحت 17 سنة والتي أُقيمت في الجزائر.

 المباراة النهائية شهدة اشتباكًا بين لاعبي المنتخبَين الجزائري والمغربي بعد نهاية المباراة التي فاز فيها أصحاب الأرض بنتيجة 4-2 بفارق ركلات الترجيح، بعد التعادل 1-1 في وقت اللعب.

جاء ذلك في بيان نشره الاتحاد العربي عبر موقعه الرسمي بعد أقل من 24 ساعة على المباراة النهائية، وأوضح فيه القرارات التي اتخذتها لجنة الانضباط والأخلاق بناءً على أحداث المباراة وتقارير مراقب المباراة.





قرارات انضباطية 

حيث أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد العربي لكرة القدم جملة من القرارات الانضباطية تجاه ما حدث عقب انتهاء مباراة منتخبي الجزائر والمغرب في نهائي مسابقة كأس العرب للمنتخبات تحت 17 سنة الذي أقيم يوم الخميس 8 سبتمبر 2022،

وجاءت القرارات على النحو الآتي :

1 – تغريم الاتحاد الجزائري لكرة القدم بـ 120 ألف دولار أمريكي، لدخول الجمهور إلى أرضية الملعب.

2 – تغريم المنتخب الجزائري بـ 25 ألف دولار أمريكي، لمشاركة عدد من لاعبيه في الاشتباك مع لاعبي المنتخب المغربي.

3 – إيقاف لاعب المنتخب الجزائري: عبدالحق بن أدير (6) أشهر لتهجمه على حارس المنتخب المغربي.

4 – تغريم المنتخب المغربي بـ 25 ألف دولار أمريكي لمشاركة عدد من لاعبيه في الاشتباك مع لاعبي المنتخب الجزائري

وأشارت لجنة الانضباط والأخلاق إلى أن القرارات قابلة للاستئناف.

ويوكد الاتحاد العربي لكرة القدم في هذا الإطار، رفضه التام لأي تجاوزات أو خروج عن الروح الرياضية في مختلف مسابقاته.

حيث نصت الفقرة الأولى على ذلك تغريم الاتحاد الجزائري لكرة القدم 120 ألف دولار أمريكي، بسبب دخول الجمهور إلى أرضية الملعب، وتغريمه مبلغ 25 ألف دولار أمريكي، لمشاركة عدد من لاعبيه في الاشتباك مع لاعبي المنتخب المغربي.

ولم يكتفِ بهذه الغرامات المالية، بل طالت العقوبات اللاعبين، حيث أوقعت عقوبة الإيقاف بحق لاعب المنتخب الجزائري، عبد الحق بن أدير لمدة 6 أشهر، وذلك لتهجمه على حارس المنتخب المغربي.

اما الفقرة الرابعة فقد طالت العقوبات على الاتحاد المغربي، حيث تقرر تغريم المنتخب المغربي 25 ألف دولار أمريكي أيضًا، وذلك لمشاركة عدد من لاعبيه في الاشتباك مع لاعبي المنتخب الجزائري.

هذا وقد أشار بيان الاتحاد العربي، أن قرارات لجنة الانضباط والأخلاق الصادرة بحق المنتخبين، هي قرارات قابلة للاستئناف. وخُتِم البيان بتأكيده الرفض التام لأي تجاوزات أو خروج عن الروح الرياضية في مختلف المسابقات التي تُنظَم تحت لواء الاتحاد.


المصدر الموقع الرسمي للاتحاد العربي لكرة القدم